كيف تستعيد رشاقتك بعد رمضان و العيد ؟ | Egyfitness - أكاديمية علوم الفتنس

كيف تستعيد رشاقتك بعد رمضان و العيد ؟

عندما يبدأ رمضان , يستمر العديد من متبعي الرجيم على الحفاظ على نظامهم الغذائي في الصيام. و لكن بمرور الأيام, يبدأ الناس تدريجيا في الخروج عن الدايت و الاستسلام للقطائف و الكنافة و عزومات الاقارب. و هذا ما الاحظه بدقة في متابعتي لعدد  زوار الموقع على مدار الشهر.

و بما ان معظم زائدي الوزن يقومون برجيم قاسي منخفض السعرات (و هي طريقة شنيعة لخسارة الوزن)  , فان خروجهم عن النظام في رمضان يتحول الى حالات من النهم و الشره يقترب الى الشره المرضي في تناول الطعام و الحلويات .ثم يبدأ العيد , و بما ان الشخص زائد الوزن يعلم انه سوف يعيش حالة حرمان من الطعام مرة اخرى بعد العيد  بسبب عودته للرجيم القاسي , يقوم هذا الشخص بملئ معدته حتى تنفجر من الكحك و البسكويت تعويضا لما سوف يكون.  و هذه احدى عيوب الرجيمات القاسية. انها تجبرك على السير في دوائر مفرغة و يظل وزنك ثابت طوال العام.

ما هو الخطا الشائع الذي يرتكبه زائدي الوزن بعد العيد ؟:

الخطأ هو البدئ في الرجيم و التمارين بعقلية “تعويض ما فات” . و عندما تبدا بهذه العقلية , فانت تلقي بكل الكروت التي معك على المنضدة  . فتبدأ بمنع الاكل  قدر المستطاع  (يأتيني رسائل من اشخاص تتناول الخضروات و الماء فقط) , و البدئ في تمارين الكارديو لمدة ساعات طويلة مع شراء حارق (عدة حوارق) للدهون.

و هذه اسوأ طريقة تبدأ بها مشوارك للتخسيس. فبمرور الوقت يبدأ جسمك في الشعور بخطر المجاعة , و بالتالي يبدأ جسمك في ارسال اشارات جوع رهيبة من مخك لأجبارك على تناول الطعام. كما يبدأ جسمك في خسارة كمية كبيرة من العضلات اسبوعيا , و يلي هذه الخسارة انخفاض في معدلات الأيض الغذائي. و تبدأ في الشعور بالانهاك و الاكتئاب و الجوع الشديد و النعاس نهارا و الأرق مساءا. و هذا بالأضافة الى تعود جسمك على كمية الايروبكس العالية التي تمارسها , و انخفاض حرق الدهون من الايروبكس ايضا !

و بعد مرور الاسابيع و يبدأ متبع الرجيم في دخول “الدوامة” او “اليويو” و هو السير على الدايت لمدة 5 ايام , ثم الخروج في اليوم السادس. و يكرر هذه الدورة عشرات المرات.و يبدا في الشكوى من ثبات الوزن ! ثم يبدأ في البحث عن خلطات سحرية للتخسيس او اجهزة صينية مغشوشة في اعلانات الافلام لحل مشكلته …

المشكلة ليس بك..المشكلة في الرجيم القاسي الذي تسير عليه و عقلية “تعويض ما فات”. لن تعوض ما فات بهذه الطريقة ابدا.

اذا ما هو الحل لأستعادة الرشاقة بعد رمضان و العيد ؟

الحل هو التخلي عن عقلية “تعويض ما فات بأسرع وقت ممكن” . الحل هو قياس نسبة دهونك , و تحديد وزن الكتلة الدهنية المطلوب خسارته.. ووضع خطة طويلة المدى. اذا كان لديك 20 كجم دهون زائدة , ضع خطة لخسارة نصف كجم اسبوعيا . اي الوصول الى هدفك في 40-50 اسبوع. أي محاولة للخسارة السريعة للدهون سوف تنقلب عليك. خسارة الدهون ماراثون طويل و ليس سبرنت.

بالطبع اذا كانت نسبة دهونك مرتفعة فأن جسمك يحتمل خسارة 1 كجم اسبوعيا و احيانا 2-2.5 كجم اسبوعيا . كلما كنت سمين كلما احتمل جسمك عجز الطاقة الكبير بسبب زيادة افراز هرمون الليبتين من دهون الجسم.

ابدأ بحساب احتياجاتك من الطاقة من ادوات الموقع , ثم تناول سعرات حرارية 20-30% اقل من هذه الاحتياجات للسعرات (تزيد للسمين و تقل للنحيف و المرأة) . قم بقياس خسارتك للدهون اسبوعيا و عدل في خطتك حسب حاجتك.

ابدأ الكارديو بالتدريج , لا تبدأ ابدا بأقصى ما تستطيع. و لا تنسى تمارين الحديد لرفع معدلات الأيض الغذائي و مضاعفة حرق الدهون .

 هذه المقالة يوم وقفة رمضان..مازال هناك امل في تفادي مشاركتك في مسابقة التهام اكبر كمية من الكحك في اليوم.(و هذا ما ارجوه منك)  كل عام  و انت بخير..

 

لا تبدأ برنامجك قبل تحميل كتابي المجاني الجديد

مختارات محمد قاعود من المقالات

هذه قائمة بأهم المقالات (من ضمن 120 مقالة)  التي غيرت حياة الالاف من زوار الموقع. يأتيني ايميلات شكر من العديد من القراء يحكون لي كيف أضافت هذه المقالات قيمة هائلة الى برامجهم الغذائية و التدريبية. قراءة 5 دقائق فقط و سوف تحصل على معلومات تطبقها فورا في برنامجك.