هرمون التستوستيرون و دوره فى الجسم [شرح علمي]

سوف نتعرف اليوم على الأنواع المختلفة من هرمون الذكورة التستوستيرون، وكيف يتم إنتاجه داخل أجسادنا! لأن معرفتنا لكيفية عمل التستوستيرون سوف يساعدنا على فهم الأسباب التي قد تؤدي إلى انخفاض مستوى الهرمون. وكيف نستطيع رفع هذه المستويات لتصل إلى مستواها المثالي.

الأنواع الفرعية الثلاثة لهرمون التستوستيرون

هرمون التستوستيرون عبارة عن نوع من أنواع الستيرويد steroid، وهو يحتوي على 19 ذرة كربون في تركيبه الكيميائي. ويصنع هذا الهرمون من مادة الكوليسترول Cholesterol، ويمد هذا الهرمون الجسم بالعديد من الفوائد . في المتوسط ينتج جسم الرجل حوالي 7 مليجرام من هرمون التستوستيرون يومياً، ولكن ليس كل ما يتم إنتاجه من التستوستيرون يستطيع الجسم استخدامه!

فهرمون التستوستيرون الذي يقوم الجسم بإنتاجه ينقسم إلى ثلاثة أنواع فرعية هي:

1- هرمون التستوستيرون الحر Free Testosterone:

هرمون التستوستيرون الحر: هو هرمون التستوستيرون في أنقى صوره، أو التستوستيرون الممتاز كما يحب العلماء أن يسموه. وسبب تسميته “بالحر” هو عدم وجود أي بروتينات أو جزيئات متصلة به. التستوستيرون الحر يدخل إلى الخلايا وينشط مستقبلاتها ليبدأ السحر الرجولي في الظهور في عقلك وفي جسدك. وعلى الرغم من فوائد التستوستيرون الحر، إلا أنه لا يمثل إلا حوالي 2-3 % من إجمالي نسبة التستوستيرون الموجودة داخل أجسادنا. وحتى نستفيد الاستفادة الكاملة من نسبة التستوستيرون في الجسم يجب زيادة كمية التستوستيرون الحر الموجودة في الدم.

وفي المقالات القادمة، سوف نقوم بتقديم بعض المقترحات التي من الممكن أن تساعدنا في رفع مستوى التستوستيرون الحر داخل أجسادنا.

2- هرمون التستوستيرون المرتبط بالجلوبيولين SHBG-bound Testosterone:

حوالي 40-50% من نسبة التستوستيرون التي ينتجها الجسم مرتبطة ببروتين يسمى الجلوبيولين (SHBG)، هذا البروتين يتم إنتاجه في الكبد، ودوره الرئيسي هو تنظيم كمية التستوستيرون الحر الموجودة في أجسادنا. التأثير السلبي لربط هرمون التستوستيرون ببروتين الجلوبيولين SHBG هو أن التستوستيرون في هذه الحالة يكون غير نشط، مما يعني أن الجسم لا يستطيع الاستفادة من هذا النوع في بناء عضلاتنا أو تحسين مزاجاتنا.

هرمون التستوستيرون المرتبط بـ SHBG غير ضار عموماً، ولكن ارتفاع نسبته في الجسم يبين لماذا هناك بعض الأشخاص يتمتعون بمستوي مرتفع من هرمون التستوستيرون ومع ذلك يعانون من أعراض نقص هرمون التستوستيرون.

حيث يربط بروتين الجلوبيولين SHBG نفسه بالعديد من التستوستيرون، مما لا يترك كمية كبيرة من هرمون التستوستيرون الحر. وقد أظهرت الأبحاث أن الحمية الغذائية و الابتعاد عن العادات الغذائية السيئة قد يؤدي إلى نقص بروتين الجلوبيولين SHBG في الجسم، وبالتالي زيادة نسبة التستوستيرون الحر.

3- التستوستيرون المرتبط بالألبومين Albumin-bound Testosterone :

النسبة المتبقية من التستوستيرون الموجودة داخل الجسم ترتبط ببروتين يسمي ألبومين Albumin، والألبومين عبارة عن بروتين يفرز في الكبد، وظيفته هي ضبط مستوي السوائل خارج الخلايا. ومثل التستوستيرون المرتبط بالجلوبيولين SHBG، فإن هرمون التستوستيرون المرتبط بالألبومين يكون غير نشط، ولكن على عكس التستوستيرون المرتبط بالجلوبيولين SHBG، فإن الرابطة بين التستوستيرون والألبومين ضعيفة ويمكن للجسم كسرها بسهولة لإنتاج التستوستيرون الحر عندما يحتاج الجسم له. ولذلك، فإن بعض معامل التحاليل تقوم بجمع التستوستيرون المرتبط بالألبومين والتستوستيرون الحر في نتيجة واحدة عند عمل تحليل لنسبة التستوستيرون في الدم.

أين وكيف يتم تخليق التستوستيرون في الجسم؟

نسبة بسيطة جداً من هرمون التستوستيرون يتم إنتاجها بواسطة الغدد الأدرينالية الموجودة أعلي الكليتين. أما نصيب الأسد من هرمون التستوستيرون فيتم إنتاجه داخل أنسجة الخصيتين.

عملية إنتاج هرمون التستوستيرون داخل أنسجة الخصيتين هي عملية بسيطة وإن كانت تتم بطريقة معقدة مثل الألات المعقدة التي تقوم بأعمال بسيطة وإن كانت في الجسم تتم بواسطة الهرمونات.

وفي الخطوات التالية، سوف نقوم بمحاولة تبسيط هذه الخطوات المعقدة التي تتم لإنتاج هرمون التستوستيرون داخل نسيج الخصية:

  1. فى جسم الانسان، كل عملية تبدأ دائماً في المخ. عندما يقرر المهاد التحتي Hypothalamus أن الجسم يحتاج إلى المزيد من التستوستيرون، فإنه يفرز هرمون يسمى الهرمون المُحفز لإفراز الهرمونات التناسلية Gonadotropin-releasing hormone. وهذا الهرمون يتوجه إلى الغدة النخامية Pituitary gland أسفل المخ.
  2. عندما يصل الهرمون المُحفز لإفراز الهرمونات التناسلية Gonadotropin-releasing hormone إلى الغدة النخامية، تقوم الغدة بإفراز نوعين من الهرمونات وهما: أ- هرمون (Follicle-Stimulating Hormone (FSH، ب- هرمون Luteinizing hormone. تنطلق هذه الهرمونات بسرعة عبر مجرى الدم إلى أنسجة الخصيتين.
  3. بمجرد أن يصل هرمون FSH وهرمون LH إلي أنسجة الخصيتين، يعمل كل منهما في وظيفة مختلفة. حيث يقوم هرمون FSH بتحفيز عملية إنتاج الحيوانات المنوية، بينما يقوم هرمون LH بتحفيز خلايا معينة داخل الخصيتين تسمى الـ Leydig Cells حتى تقوم بإنتاج التستوستيرون.
  4. من خلال عملية معقدة لا داعي لشرحها بالتفصيل، تقوم خلايا الخصيتين المسماة Leydig cells بتحويل الكوليسترول إلى التستوستيرون – إذن، فهذا صحيح فعلاً! الكوليسترول هو المادة الخام لهرمون التستوستيرون – تقوم خلايا الخصيتين Leydig cells بإمتصاص الكوليسترول الموجود في الدم والمتوفر من تناولنا للبيض أو اللحم الأحمر في وجباتنا، أما في حالة عدم توفر الكوليسترول في الدم، فإن خلايا الخصية Leydig cells تقوم بإنتاج القليل من الكوليسترول بنفسها حتى تسطيع أن تحوله إلى تستوستيرون. ولكن نصيحة، لا تعتمد كثيراً على الكوليسترول الذي ينتج من الخصيتين، يجب أن تحصل على الكوليسترول من مصدر خارجي.
  5. بمجرد إنتاج التستوستيرون، يتم إرساله إلى مجرى الدم . أغلب الكمية التي تم إنتاجها ترتبط بسرعة ببروتين SHBG و Albumin، وتصبح غير نشطة بيولوجياً. فقط نسبة قليلة جداً هي التي تظل حرة وتتنقل عبر مجرى الدم لتغذي عقولنا وأجسادنا. وبمجرد أن ينتبه المخ إلى أن نسبة التستوستيرون أصبحت كافية، يقوم بإرسال إشارة إلى الغدة النخامية حتى تتوقف عن إنتاج هرمون LH مما يؤدي إلى توقف الخصية عن إنتاج هرمون التستوستيرون.

وهذا عبارة عن مخطط بسيط يشرح كيفية إنتاج التستوستيرون داخل الجسم:

  testosterone

و مثلما رأينا، فإن العملية التي يتم بها إنتاج هرمون التستوستيرون داخل الجسم هي عملية معقدة، مما يعني أن هناك الكثير من الطرق للتحكم في مستوى الهرمون في أجسامنا، ومن المؤكد أنك قد فكرت في بعض الطرق التي قد تؤثر على مستوى هرمون التستوستيرون، ونحن أيضاً سوف نقوم بتوضيح بعض هذه الطرق في المقالات القادمة.

الخلاصة

تحدثنا في هذا المقال عن هرمون التستوستيرون وأنواعه الثلاثة “التستوستيرون الحر، التستوستيرون المرتبط بالـ SHBG، والتستوستيرون المرتبط بـ Albumin”. وتحدثنا بالتفصيل عن كل نوع منهم ووظيفته داخل الجسم. وقد تعلمنا أن التستوستيرون الحر هو أقلهم في نسبة التواجد داخل الجسم رغم أنه النوع الوحيد الذي يدخل في عملية بناء العضلات. تعرفنا أيضاً على أسباب قلة وجوده داخل الجسم. وفي نهاية المقال، تعرفنا بالتفصيل على طريقة إنتاج هرمون التستوستيرون داخل خلايا الخصيتين ودور أجهزة الجسم “المخ، الغدة النخامية، الخصيتين” في إنتاج التستوستيرون داخل الجسم.

 

لا تبدأ برنامجك قبل تحميل كتابي المجاني الجديد

التخسيس و الرجيم

مختارات محمد قاعود من المقالات

هذه قائمة بأهم المقالات (من ضمن 120 مقالة)  التي غيرت حياة الالاف من زوار الموقع. يأتيني ايميلات شكر من العديد من القراء يحكون لي كيف أضافت هذه المقالات قيمة هائلة الى برامجهم الغذائية و التدريبية. قراءة 5 دقائق فقط و سوف تحصل على معلومات تطبقها فورا في برنامجك.