8 أسباب لفشل الرجيم القاسي

فى المقالة السابقة كتبت مقدمة عن فشل الرجيم القاسي . أريد أن أذكر بالتفصيل اليوم عن  8 أسباب تؤدى إلى فشل النظم الغذائية شديدة الانخفاض فى السعرات الحرارية :

1- الرجيم القاسي يبطىء من عملية الأيض أو الحرق (Metabolism):

عملية الأيض أو الMetabolism  هى عملية هضم و حرق الطعام و تحويله الى طاقة . بكل بساطة , عندما تأكل الكثير من الطعام , فأن معدل الأيض يزداد . إذا أقللت من كميات الطعام , فأن معدل الأيض يقل .

مقارنة بسيطة , إذا كان راتبك الشهرى 5000 جنيه , ثم قرر مديرك تخفيضه إلى 2500 جنيه. هل تستطيع ان تستكمل حياتك بنفس المستوى الذى كنت تعيشه على راتب 5000 جنيه ؟ هل تستطيع استكمال نفس المصروفات ؟

ام أنك ستتضطر الى تخفيض النفقات لمواكبة النقص فى المرتب ؟ هذا بالضبط ما يحدث عندما تقل كمية السعرات الداخلة إليك . فهناك العديد من الدراسات التى أثبتت أن معدل الأيض الغذائي يقل ما بين 20-45% عندما تنخفض السعرات الحرارية بشكل كبير ! (مصدر)

هذا ما يفسر توقف الرجيم عن العمل بعد فترة . و يفسر أيضاً الصعوبة االشديدة فى الحفاظ على رشاقتك بعد فقدان الوزن الزائد !

مقالة ذات صلة : 11 طريقة لرفع معدل الأيض الغذائي 

2– الرجيم القاسي يؤدى إلى حرق و إهدار العضلات :

قد يقول بعض الناس لأنفسهم , و خاصة السيدات : ما اهمية العضلات ؟  انا لا أريد أن أكون مفتولة العضلات . كل ما أريده هو أن ألبس مقاسات صغيرة من الملابس , أو أن أصبح نحيفة . أو يقول الرجل لنفسه , أريد أن أخسر الدهون أولا ثم أبني العضلات لاحقا ..

و هذا تفكير خاطىء . فالعضلات لها دور جوهرى فى زيادة عملية الأيض . التى كما شرحناها من قبل , هى عملية تحويل الطعام الى طاقة . أن إهدار الكتلة العضلية يؤدى بدوره الى إنخفاض فى عملية الأيض و بالتالى تباطؤ فى عملية حرق الدهون .

فعند دخول الجسم فى مرحلة الاستجابة للمجاعة Starvation Response , يبدأ الجسم فى التخلص من الانسجة التى تستهلك طاقة (العضلات) . فيبدأ فى تحويل بروتين العضلات إلى جلوكوز فيما يعرف بعملية ال Gluconeogenesis أو “أستحداث السكر”.  و هذه العملية قد تشمل لاحقا تكسير الاعضاء الحيوية مثل الكلى و الكبد و حتى عضلة القلب و تحويلها الى سكر !! (ويكيبيديا)

هل مازلت مقتنع بجدوى الرجيم القاسى بعد أن عرفت هذه المعلومة ؟ فالدراسات أثبتت أن فى حالة  إتباع رجيم قاسى  بدون ممارسة الرياضة لتقوية العضلات , فأن 50% من الوزن المفقود يكون من العضلات. و إذا أضفنا 20-25%  فقدان فى مياه الجسم , فأن 75% من الوزن المفقود لا يكون من دهون الجسم !

هذا يفسر مظهر متبعى الرجيم القاسى الذى يتميز بصغر فى محيط الرقبة و تآكل عضلات الكتفين و ترهل الصدر و البطن . ذلك المظهر الذى من المؤكد أنه ليس أقصى  ما تتمناه .

3- الرجيمات القاسية تؤدى إلى زيادة فى إنزيمات تخزين الدهون و نقصان فى إنزيمات حرق الدهون

Lipoprotein Lipase (LPL). هو الهرمون الرئيسى المسئول عن تخزين الدهون . عند إستهلاك كميات ضئيلة من السعرات يقوم الجسم بإفراز كميات أكبر من هذا الهرمون . و ذلك حتى يبدأ الجسم فى تخزين الدهون مستقبليا لمواجهة خطر المجاعة . (مصدر)

فقد وجد العلماء في الدراسة السابقة أن نشاط هرمون ال LPL (هرمون تخزين الدهون ) يزيد مع الدايت القاسي و يجعل خسارة الوزن أصعب مستقبلاً .

4- الرجيمات القاسية  تؤدى إلى النقصان فى إفراز هرمون الغدة الدرقية Active T3 Thyroid

هرمون الغدة الدرقية أو الThyroid  هو المسئول عن التحكم فى عمليات الأيض . فالإنخفاض في إفراز هذا الهرمون يسبب بطىء فى عمليات الأيض و حرق أقل للسعرات الحرارية .

فقد وجدت هذه الدراسة  إنخفاض يصل ل66% لهرمون ال T3 , بعد 4 أسابيع من الدايت شديد الإنخفاض في السعرات الحرارية .

5- الرجيم السريع يؤدي إلى إكتساب الوزن المفقود من جديد

عندما تتبع رجيم قاسى , منخفض السعرات الحرارية , يبدأ جسمك فى   إبطاء عملية الأيض و أهدار الكتلة العضلية و حرق كميات أقل من الدهون . و عندما تصطدم بهذا الحاجز , تضطر أن تخفض من كميات طعامك أكثر و أكثر .

فيبدأ الجوع الشديد فى الزحف عليك , و يتبعه الأرهاق و التشتيت الذهنى و اليأس و الاكتئاب . و عندما تيأس من الوصول إلى الوزن المراد , يصيبك الاحباط و تبدأ فى تناول كميات كبيرة من الطعام , ضارباً بالرجيم عرض الحائط .

فتعاود أكتساب الوزن الذي فقدته , ثم تحاول بعد ندم  أن تبدأ الرجيم مرة أخرى , ثم تنهى هذا الرجيم و هلم جرة . تدخل فى دوامة كبيرة أو ما يسمى باليويو . فهناك دراسة وجدت أن المواطن الأمريكي في المتوسط يحاول خسارة وزنه 14 مرة طوال حياته .

يويو دايت

و كل مرة تقوم بإتباع رجيم منخفض السعرات , تضعف فيه قدرات الأيض و تهدر فيه عضلاتك أكثر . فينتهى بك المطاف أكثر سمنة و كتلتك العضلية أقل مما بدأت ! و حقيقة , فأن الدراسات أثبتت أن متبعى رجيمات اليويو يكونوا أكثر عرضة للأصابة بالسرطان !

6- – الرجيم القاسي يؤدي الى زيادة رهيبة فى الشهية و شعور هائل بالجوع

عند استهلاك كميات ضئيلة من السعرات , يبدأ جسمك فى تنبيه الغدد لإفراز هرمونات تفتح من شهيتك و تزيد من إحساسك بالجوع  (مثل هرمون الغيرلين ) , و ذلك حتى تجبرك على تناول الطعام لأنقاذ حياتك من المجاعة . (مصدر)

يخطىء العديد من متبعى الرجيم عندما يلومون أنفسهم  بسبب عدم قدرتهم على إتباع هذه الرجيمات القاسية . فالشعور بالجوع الشديد و صعوبة المقاومة شىء طبيعى جداً و قليلون هم من لديهم القدرة على المقاومة . فليس المشكلة هى عدم قدرتك على التحمل , لكن العيب يقع على من وصف لك هذا الرجيم القاسى الذى لا يمكن إتباعه .

7- – الرجيم القاسي يخفض  من نسب الطاقة لديك و من قدرتك على العطاء و التركيز :

الرجيمات القاسية تؤدى إلى شعورك بالتعب و الأرهاق و الكسل. و ذلك يؤدى إلى عدم قدرتك على ممارسة التمارين الرياضية و العمل و المذاكرة أو حتى أداء واجباتك الزوجية. يجب أن يكون نظامك الغذائى وافيا لكل متطلباتك البدنية و الذهنية .

8-  من الصعب جدا إتباع  الرجيمات منخفضة السعرات الحرارية لفترات طويلة :

معظم دكاترة الرجيم و أخصائيى التخسيس , يصفون لمرضاهم نظم غذائية  منخفضة السعرات و بها أصناف محدودة جدا من الاطعمة . و يضع عليك قيود شديدة و يمنعك من معظم أصناف الفاكهة و معظم أنواع اللحوم و النشويات . و متبعى هذه الرجيمات يصيبهم الملل الشديد من هذه الاطعمة .

بالإضافة إلى حالة الجوع الشديدة التى لديهم . فا بالطبع من الصعب مقاومة إغرائات الطعام لمدة طويلة .  فعندما تزداد القيود تضعف مقاومة الانسان أكثر و أكثر .

إذا ما البدائل الصحية للرجيم القاسي؟

يمكنك أن تبدأ بتحميل كتابي المجاني . أعلمك فيه كل ما تحتاجه عن التغذية و التمرين و المكملات لخسارة وزنك بشكل صحي و بناء جسم قوي و مشدود .

و أي سؤال أضافي أو مناقشات بخصوص “الرجيم القاسي” ستجدني على المنتدى 

 

لا تبدأ برنامجك قبل تحميل كتابي المجاني الجديد

التخسيس و الرجيم

مختارات محمد قاعود من المقالات

هذه قائمة بأهم المقالات (من ضمن 120 مقالة)  التي غيرت حياة الالاف من زوار الموقع. يأتيني ايميلات شكر من العديد من القراء يحكون لي كيف أضافت هذه المقالات قيمة هائلة الى برامجهم الغذائية و التدريبية. قراءة 5 دقائق فقط و سوف تحصل على معلومات تطبقها فورا في برنامجك.