حقيقة Inbody لتحليل مكونات الجسم من عضلات ودهون

جهاز Inbody هو جهاز لقياس مكونات الجسم من عضلات ودهون وأماكن توزيع الدهون بالجسم. كما أنه يعطي تقدير لاحتياجاتك اليومية من السعرات الحرارية ومعدل الأيض الغذائي BMR، وبعض النصائح حول التمارين المناسبة لك. كل ما عليك هو الوقوف على الجهاز، ووضع يديك على مقبضين ويخرج لك تقرير شبيه بهذا التقرير:

2190 3

كما ترى فهو يوضح لك نسبة الدهون في الجذع والجزء العلوي والسفلي من الجسم، الأيمن والأيسر منهما. فكيف يعمل هذا الجهاز، وكيف يقيس دهون الجسم؟

هذا الجهاز يعتمد على BIA، أو Bioelectrical Impedence Analysis، أو تحليل طاقة الجسم البيوكهربية. (بيو: اختصاراً لبيولوجي).

Bioelectrical Impedence Analysis

(تحديث): الكلام القادم بخصوص Inbody ينطبق فقط على الموديلات القديمة قبل Inbody 230، أما جهاز Inbody 230 فهناك دراسة محترمة تؤكد على دقته. هذا بسبب أنه يعتمد على 8 أقطاب كهربائية، وليس عن طريق تمرير التيار بين اليدين أو بين القدمين فقط). شكراً لأحمد سعيد الذي أمدني بهذه الدراسة.

هذه أجهزة قد تكون كبيرة في الحجم مثل Inbody، أو صغيرة في الحجم تمسكها بيديك الإثنتين، أو قد تكون ميزان تقف عليه. فكرة الجهاز هي تمرير تيار كهربي صغير بجسمك (ما بين يديك أو ما بين قدميك) وقياس مقاومة جسمك الكهربية (الأوم).

وبما أن العضلات يتكون أغلبها من الماء (79%)، والدهون تحتوي على 10% فقط من الماء، والماء موصل للكهرباء، فكلما قلت مقاومة الجسم كلما قلت قراءة نسبة الدهون، بمعنى أن الجهاز عندما يقرأ مقاومة صغيرة، هذا يعني أن كمية الماء (العضلات) أكبر بالجسم من الدهون.

هناك مشكلة كبيرة في هذه الطريقة التي تبدو بسيطة و منطقية، وهي أن نسبة الماء بالجسم تتغير بين الساعة والساعة واليوم واليوم، وبالتالي قد تحصل على أكثر من قراءة مختلفة في نفس الأسبوع.

وبالرغم من أن هذه معلومة بديهية وعيب واضح في الجهاز، إلا أن هناك عدة دراسات أجريت على كفاءة ودقة قراءات هذه الأجهزة.

فهناك دراسة أثبتت أن جفاف الجسم قد يسبب 5 كجم قراءة أقل لعضلات الجسم وزيادة في نسبة دهون الجسم (رابط الدراسة)

دراسة أخرى قارنت بين قراءة نسبة الدهون مع BIA قبل وبعد تناول وجبة من الطعام، واكتشفت الدراسة أن هناك فارق 4.2% في قراءة نسبة دهون الجسم (رابط الدراسة)

أداء قياسات BIA بعد التمارين العنيفة يؤدي إلى زيادة في قراءة وزن العضلات بمقدار 12 كجم (رابط الدراسة)

وهناك دراسة موسعة أثبتت أن قراءات جهاز BIA تختلف بسبب هذه العوامل:

  • تناول الطعام
  • درجة حرارة الغرفة
  • التمرين قبل القياس
  • الإصابة بمرض يسبب تغيير في احتباس السوائل والأملاح بالجسم
  • الدورة الشهرية وانقطاع الطمث للنساء
  • عرق الشخص، حيث أن الأعراق يختلف لديها طول الأذرع والأرجل.

إذن، ما هي الطرق الجيدة لقياس نسبة الدهون؟

يمكنك قراءة مقالة عن أفضل الطرق لقياس نسبة الدهون بالجسم هنا من هذا الرابط

 

لا تبدأ برنامجك قبل تحميل كتابي المجاني الجديد

التخسيس و الرجيم

مختارات محمد قاعود من المقالات

هذه قائمة بأهم المقالات (من ضمن 120 مقالة)  التي غيرت حياة الالاف من زوار الموقع. يأتيني ايميلات شكر من العديد من القراء يحكون لي كيف أضافت هذه المقالات قيمة هائلة الى برامجهم الغذائية و التدريبية. قراءة 5 دقائق فقط و سوف تحصل على معلومات تطبقها فورا في برنامجك.